beauty2 heart-circle sports-fitness food-nutrition herbs-supplements

نظام الرعاية الذاتية اليومي لمدرب الصحة

بقلم ويتني لوريتسن

في هذا المقال:

 بصفتي الشريك المؤسس للعلامة التجارية Wellevatr التي تقدم منتجات للعافية، فإن أسلوب حياتي النباتي يركز على شراء المنتجات الواعية واتخاذ القرارات الرحيمة. يتضمن روتين يومي للعناية بالبشرة والعافية المنتجات الطبيعية واليوغا والأكل النباتي والحياة اليقظة. سأقُص عليك كيف يبدو يومي العادي.

صباحي: القهوة واليوجا والرعاية الذاتية

5:15 صباحاً: أستيقظ عند بزوغ الفجر (حرفياً) ثلاث مرات في الأسبوع لحضور دروس اليوغا الحارة المفضلة لديّ. بعد أن ينطلق المنبه، أخرُج من السرير بأسرع وقت ممكن حتى لا تُغريني العودة إلى النوم! ثم، أرتدي ملابس يوغا صديقة للبيئة، وأغسل أسناني بالفرشاة وأشطف فمي بمعجون الأسنان العضوي وغسول الفم، وأضع رذاذاً من ماء الورد، والقليل من السيروم، كمية كبيرة من كريم الوجه، بعض المسحات من مزيل العرق الطبيعي، وبضع قطرات من زيت الورد العطري. تساعدني هذه المنتجات على شم رائحة جيدة والحفاظ على رطوبة بشرتي أثناء التمرين المكثف.

5:30 صباحاً: قبل أن أغادر إلى الفصل، أُعد فنجاناً من القهوة العضوية للاستمتاع به أثناء القيادة إلى هناك. أخفق بعض الحليب النباتي غير المحلى (المفضل لدي حالياً مصنوع من بروتين البازلاء) والستيفيا العضوية. بالإضافة إلى دفعة الكافيين التي أحصل عليها، يساعدني النظام الغذائي منخفض السكر على الحفاظ على الطاقة طوال اليوم وعلى نظافة بشرتي.

5:40 صباحاً: أصل إلى استوديو اليوجا، وأفتح حصيرة المطاط الطبيعي في مكاني، وأضع حقيبتي في الخزانة، ثم أقرأ كتاباً غير خيالي أثناء انتظار بدء الفصل.

6:15 صباحاً: خلال جلسة اليوغا الحارة، أُبقي جسمي رطباً باستخدام زجاجة كبيرة مليئة بالمياه المفلترة. يُعتقد أن البيئة الحارة المليئة بالبخار مفيدة للحفاظ على رطوبة البشرة، وتحفيز الدورة الدموية، ومساعدة الجسم على طرد السموم.

7:15 صباحاً: ينتهي الفصل بتأمل خفيف وبمساعدة من المعلم باستخدام الزيوت العطرية، وممارسة الامتنان، يليها شرب الماء. بعد عمل ذلك يصبح وجهي متورداً باللون الأحمر ومتعرقاً من الحرارة والتمرين. أمسح وجهي برفق بقطعة قماش مبللة، وأمسح باقي جسدي، وأعود إلى المنزل.

7:30 صباحاً: في المنزل، أستخدم الفرشاة الجافة لفرك خلايا الجلد الميتة ثم أستحم في حمامي الذي يستخدم المياه المفلترة. للتنظيف، أستخدم غسول الجسم الطبيعي الخالي من كبريتات لوريث الصوديوم ومقشر لطيف للوجه وشامبو وبلسم مستدامين. أحلق بماكينة حلاقة بلاستيكية 5 شفرات مصنوعة من بلاستيك معاد تدويره. بمجرد أن أجف، أضع تونر للوجه وسيروم وكريم حماية من الشمس ولوشن للجسم. بعد التعرق كثيراً أثناء الفصل، من المهم التأكد من تناول السوائل بكل الوسائل الممكنة! الجلد هو أكبر عضو في الجسم، لذا فإن العناية به هي أولويتي بعد اليوغا الساخنة. يقشر المقشر خلايا الجلد الميتة لإعداد وجهي بحيث يمتص سيروم الترطيب وواقي الشمس بأقصى قدر من الامتصاص. أستخدم فلتر لمياه الاستحمام لتجنب المواد الكيميائية التي تجفف الجلد مثل الكلور، وهو أمر مهم خاصة عندما تعيش في مدينة كبيرة مثل لوس أنجلوس. 

يوم عملي وغدائي

8:00 صباحاً: أنا أعمل في معظم الأيام من المنزل وأنا أرتدي سروالاً ضيقاً وبلوزة مريحة (لأنه لا يوجد أحد معي غير كلبي). إذا كانت لدي مكالمة فيديو أو كنت بحاجة إلى المغادرة لحضور اجتماع شخصي، أضع بعض الماكياج النباتي الطبيعي وأرتدي الملابس المناسبة. أحافظ على روتين جمالي بسيط وأضع كريم أساس سائل وبرونزر وظل للعينينومسكارا معدنية وملمع للشفاه. هذا الاستعداد السريع يوفر لي الوقت ويعطيني مظهراً طبيعياً. لقد جرّبت على مر السنين الكثير من المنتجات والمكونات وبحثت فيها لتحديد الخيار المناسب لي. أختار منتجات تجميلية لم تُختبر على الحيوانات ولا تحتوي على مكونات ضارة محتملة مثل البارابين. لوضع المكياج، أستخدم مجموعة من فُرش المكياج المصنوعة من البامبو بشعيرات صناعية للحفاظ على روتيني النباتي.

10:00 صباحاً: عادة ما يُشبعني لاتيه نباتي (أو اثنين) حتى وقت متأخر من الصباح، وفي ذلك الوقت أستمتع بوجبة خفيفة، مثل إصبع غذائي منخفض الكربوهيدرات، وكوب كبير من الماء. تبدأ العناية بالبشرة من الداخل، وقد وجدت أن الحفاظ على نظام غذائي منخفض السكر يقلل من الالتهاب.

12:00 ظهراً: للغداء، غالباً ما أستناول سلطة ملونة و/أو حساء شهي متبقي من اليوم السابق. تناول وجبة مغذية غنية بالألياف يمنحني المزيد من الطاقة والعافية ويزودني بالطاقة طوال اليوم. لا أخجل من تناول الدهون عالية الجودة مثل زيت الزيتون البكر الممتاز أو الأفوكادو أو المكسرات لأنها مليئة بالفيتامينات والأحماض الدهنية ومضادات الأكسدة التي تغذي البشرة من الداخل. الخميرة الغذائية هي الطبقة اللذيذة المفضلة لدي، فهي تعطيني كمية إضافية من فيتامين ب12, الذي يؤدي دوراً في التصبغ الصحي للجلد.

2:00 ظهراً: طوال اليوم، أشرب الكثير من الماء لأبقى رطبة من الداخل والخارج. كلما دخلت حمامي، أضع رذاذاً من ماء الورد أو التونر للحفاظ على رطوبة بشرتي. ينطبق الشيء نفسه على شفتيّ، التي أضع عليها العديد من طبقات بلسم الشفاه العضوي الخالي من شمع العسل طوال اليوم. أعشق العلامات التجارية المعتمدة من النباتيين، والتي تحتوي على مكونات عالية النزاهة، ويتم إنتاجها بأقل تأثير على كوكب الأرض. من المهم لي استخدام المنتجات التي تسبب أقل قدر من الضرر لأجسامنا وحيواناتنا وبقية العالم.

4:00 عصراً: أتناول آخر مشروب يحتوي على الكافيين في هذا الوقت لضمان الحصول على نوم عميق. لقد تناولت بالفعل كوبين من القهوة، لذا أشرب شاي الياسمين العضوي.

روتيني الليلي

7:00 مساءً: أحاول إنهاء العمل بحلول الساعة 7 مساءً حتى أتمكن من قضاء وقت بعيداً عن الإنترنت مع كلبي وأحبائي. بالإضافة إلى ذلك، من الجيد أن أكون حاضرة بالكامل في أكبر وجبة لي في اليوم: العشاء. أتناول طبقاً مثل نودلز الطماطم مع صلصة الطماطم العضوية، أو برجر نباتي ملفوف في الخس مع الطماطم العضوية والخردل، أو الكاري التايلاندي النباتي مع حليب جوز الهند. للتحلية، أتناول قطعة شوكولاتة خالية من السكر (وأحياناً، حلوى مليئة بالسكر لأنني أحبها!)

10:00 ليلاً: ينتهي يومي كما بدأ: تنظيف الأسنان بمعجون الأسنان العضوي واستخدام غسول للوجه والسيروم والمرطب أو زيت للوجه. في بعض الليالي، أُدلل نفسي حمام الملح الإنجليزي (وكرة الاستحمام إذا أردت أن أشعر بالفخامة) للمساعدة على استرخاء العضلات المرهقة والاستعداد للنوم العميق. وفقاً لما أشعر به من ألم، قد أضع كريم CBD أو جل أرنيكا بعد الاستحمام. إذا كنت أضع مكياج، أستخدم تونر عشبي على قماشة تنظيف من الخيزران لتنظيف بشرتي. أنا أستمتع أيضاً باستخدام فرشاة تنظيف لتنظيف بشرتي بعمق في مسامي. أخيراً، أُدلك وجهي باستخدام كوارتز وردي لعمل جو شا للتخلص من التوتر وتعزيز الدورة الدموية وتحفيز التصريف اللمفاوي.

10:30 ليلاً: في نهاية اليوم، أرتاح في السرير وأقرأ كتاباً جيداً إلى أن يغلبني النعاس. إذا كنت أقرأ كتاباً إلكترونياً، أرتدي نظارة حاجبة للضوء الأزرق لتقليل إجهاد العين. أغفو على وسادة للجسم ذات رغوة العضوية وآلة للضوضاء الصحية، مما يساعدني على الاسترخاء وعدم الإنزعاج طوال الليل. هذا هو أفضل نوع من الراحة التجميلية!

مقالات ذات صلة

عرض الكل

#جمالك

How This Dance Studio Owner Is Embracing Her Natural Beauty (and Self-Care) in Quarantine

#جمالك

This Male Personal Trainer Has a Better Skincare Regimen Than We Do

#جمالك

Boss Babe Basics: How This Author and Entrepreneur Takes Care of Her Skin